question/réponse

Aller en bas

question/réponse

Message  Invité le Ven 29 Juin - 19:53

السؤال / يا معاذ هل تدري ما حق الله على العباد وما حق العباد على الله ؟؟



الجواب / روى الشيخان والترمذي عن معاذ بن جبل رضي الله عنه قال : كنت ردف النبي صلى الله عليه وسلم على حمار يقال له عفير : فقال : "ايا معاذ
هل تدري ما حق الله على العباد وما حق العباد على الله ؟؟


قلت : الله ورسوله أعلم .

قال : " فإن حق الله على العباد أن يعبدوا الله ولا يشركوا به شيئاً ، وحق العباد على الله عز وجل ألا يعذب من لا يشرك به شيئاً "

قلت : يا رسول الله أفلا أبشر الناس ؟

قال : " لا تبشرهم فيتكلوا "


ردف : راكبا خلفه .
عفير : بالتصغير .



الفائدة : بين رسول الله صلى الله عليه وسلم أن حق الله على العباد أن يوحدونه بألسنتهم وقلوبهم فلا بد من الجمع بينهما .

وحق العباد على الله ألا يعذبهم إذا لم يشركوا به شيئا فضلا منه وكرما لا وجوبا عليه جل شأنه .

Invité
Invité


Revenir en haut Aller en bas

Re: question/réponse

Message  Invité le Ven 29 Juin - 19:55

السؤال / ألم أًخبر أنك تقوم الليل وتصوم النهار ؟

الجواب / روى الشيخان عن عبدالله بن عمرو رضي الله عنهما قال : قال لي النبي صلى الله عليه وسلم : " ألم أخبر أنك تقوم الليل وتصوم النهار ؟

قلت : إني أفعل ذلك .

قال : " فإنك إذا فعلت ذلك هجمت عينك ، ونفهت نفسك ، وإن لنفسك حق ، ولأهلك حق ، فصم وافطر ، وقم ونم ".

ألم أخبر : استفهام أي بلغني أنك تصوم النهار وتقوم الليل .
هجمت عينك : غارت وضعفت .
ونفهت نفسك : أي سئمت وكلت .
وإن لنفسك حق : راع حقها بالراحة .

الفائدة :

يطلب النبي صلى الله عليه وسلم من المسلم الإعتدال في العبادة ، وذلك بأن يصوم في بعض الأيام ويفطر ، ويقوم في بعض الأيام وينام ، حتى لا تضعف عيناه ويضعف جسمه ، وحتى لا يكل من العبادة ويسأم ، فتضيع عليه فرص في المستقبل لا يعبد الله فيها ، و يحرم أجرها وثوابها .

كما أن لجسم الإنسان عليه حق من الراحة ، ولأهل المسلم حق في الإنفاق والتمتع لتعف نفسها بذلك .

Invité
Invité


Revenir en haut Aller en bas

Re: question/réponse

Message  Invité le Ven 29 Juin - 19:56

موالاة المؤمنين

س .. أترضون أن تكونوا ربع أهل الجنة ؟

ج .. روى البخاري عن عبد الله بن مسعود ( رضي الله عنه ) قال : كنا

مع النبي ( صلى الله عليه وسلم ) في قبة , فقال : " أترضون أن تكونوا

ربع أهل الجنة ؟"

قلنا : نعم

قال : أترضون أن تكونوا ثلث أهل الجنة ؟

قلنا : نعم

قال : أترضون أن تكونوا شطر أهل الجنة ؟

قلنا : نعم

قال : " والذي نفس محمد بيده إني لأرجو ان تكونوا نصف أهل

الجنة, وذلك أن الجنة لا يدخلها إلا نفس مسله , وما انتم في أهل

الشرك إلا كالشعرة البيضاء في جلد الثور الأسود أو كالشعرة

السوداء في جلد الثور الأحمر "


الفائدة .. يرجوا النبي ( صلى الله عليه وسلم ) أن يكون شطر أهل الجنة

من أتباعه ويبين أن أهل الإسلام قليل بين أهل الشرك وهم يومئذ كالشعرة

البيضاء في جلد الثور الاسود ...

Invité
Invité


Revenir en haut Aller en bas

Re: question/réponse

Message  Invité le Ven 29 Juin - 19:57

السؤال / سلني ؟

الجواب / روى مسلم عن ربيعة بن كعب رضي الله عنه قال : كنت أبيت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فآتيه بوضوئه وحاجته ، فقال :

" سلني ؟"

فقلت : أسألك مرافقتك في الجنة

قال : " أو غير ذلك ؟"


قلت : هو ذاك .

قال :" أعني على نفسك بكثرة السجود "


الفائدة :


طلب الصحابي ربيعة بن كعب من النبي صلى الله عليه وسلم أن يرافقه في الجنة فقال له النبي صلى الله عليه وسلم أكثر من السجود ليكون ذلك معيناً لنا في تلبية طلبك ، وذلك لأن النبي صلى الله عليه وسلم يعلم أن السجود لله يرفع الدرجات ، ويحط السيئات ، وفيه يكون العبد أقرب ما يكون من ربه عز وجل .

Invité
Invité


Revenir en haut Aller en bas

Re: question/réponse

Message  Contenu sponsorisé


Contenu sponsorisé


Revenir en haut Aller en bas

Revenir en haut

- Sujets similaires

 
Permission de ce forum:
Vous ne pouvez pas répondre aux sujets dans ce forum